إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

الثلاثاء، 24 أغسطس، 2010

تعـــــــــــــــــــال...


تعـــــــــــــــــال ….


وحيدة … تتركني هكذا ؟.. وتترك حروف كلماتك التي خطها الزمن فوق تفاصيل الجسد المتعب … دعني لبرهة من الزمن القي برأسي على صدرك… دعني اغفو لحظة على ذراعيك… ضمني بين جوانحك… يا حبا … ابحث عنه … في غربة الروح … وتيه الجسد … دعني اغفو … واتوسد احلامي فوق صدرك … فأنا فرشت حبيبي البحر … ياسمينا … وورودا … وزينت .. الوانه بلون عيني .. التي لا ترى سواك … لتمشي فوقه الي … وها انا افتح ذراعي انتظرك …
فنسجت لك من خيوط القمر … وضياء الشمس عباءة حب… تدفء ضلوعك…. واسوارة شوق تزين معصمك….
طال الغياب … " يا لقسوته " …وأنا ارفرف كعصفور جريح .. في قفص …أحاول ان اكتم جراح القلب المعنّى فلا اناديك … ليتمرد الشوق بين جوانحي … فيناديك حبيبي … ظمأ وشوقا…أن تعال … لملم اشلاء الروح الممزقة … أعد حبيبي للقلب دفئه … عد حبيبي فأنا بدونك لست شيئا يعتبر …

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق